القطاع النسائي في الاشتراكي الموحد يطالب بمحاسبة الجناة في مقتل ضحية الرباط ويدعو الدولة الى ضمان امن وسلامة المواطنين

بياناتمساواة
الناشر19 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
القطاع النسائي في الاشتراكي الموحد يطالب بمحاسبة الجناة في مقتل ضحية الرباط ويدعو الدولة الى ضمان امن وسلامة المواطنين

تابعنا في اللجنة الوطنية للقطاع النسائي للحزب الاشتراكي الموحد باستياء شديد الفيديو الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة يصور الاعتداء الجنسي الشنيع الذي تعرضت له فتاة من المدينة القديمة بالرباط ومما زاد من فظاعة هذا الفعل الوحشي أنه كان مرفقا بكل اشكال التعذيب المفضي للقتل وموثق من طرف مشارك اخر في هذه الجريمة البشعة؛
إن تواتر جرائم العنف والاعتداء على النساء والفتيات التي تطال حتى النساء المسنات، راجع بالأساس إلى تكريس ثقافة التمييز والدونية والتشيئ للمرأة و تفشي خطاب فقهاء الظلام الماس بكرامة المرأة عبر وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي والتطبيع معه، بالإضافة إلى الحرمان من الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية والثقافية للمرأة ولعموم المواطنين، كلها عوامل تشكل البيئة الثقافية والاجتماعية الحاضنة لكل أنواع وأشكال العنف الممارس ضد المرأة؛

إن اللجنة الوطنية للقطاع النسائي وهي تتقدم بتعازيها الحارة لعائلة الضحية وتعبر عن تضامنها المطلق معها في هذه المحنة تعلن :
• إدانتها لهذه الجريمة التي تشكل إهانة لكرامة كل النساء وانتهاكا لحقهن في الحياة وفي العيش بأمان
• مطالبتها بمحاسبة الجناة والمتورطين في الاعتداء الشنيع على الشابة الضحية وكل من امتنع عن تقديم المساعدة لها خلال وقوع الجريمة، مع تشديد العقوبات في مثل هذه الجرائم؛
• دعوتها الدولة لتحمل مسؤوليتها الكاملة في ضمان امن المواطنات والمواطنين وسلامتهم والحماية من كل اشكال الاعتداء والعنف الذي يستهدف النساء؛
• دعوتها الى معالجة الاسباب العميقة في تفشي العنف بكل اشكاله وانتشار العديد من الظواهر الاجتماعية الخطيرة التي تعكس عمق الازمة المجتمعية ، وذلك بإرساء سياسة اقتصادية واجتماعية وثقافية وتربوية وتشريعية للقضاء على العنف والتمييز من منبعهما؛
• إدانتها بشدة كل المواقف والمسلكيات التبريرية للعنف والعنف الجنسي وكل أشكال الاعتداءات ضد النساء والفتيات والتي تحمل المسؤولية للضحية عوض الجناة المعتدين، مع ما ينتج عن ذلك من تحريض على المزيد من الانتهاكات لحرية المرأة.

عن اللجنة الوطنية للقطاع النسائي

رابط مختصر