بوزنيقة: أحمد آيت سي علي يؤطر لقاء حول المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي

2019-05-23T20:28:17+00:00
2019-05-23T21:58:57+00:00
أخبارشبيبة
الناشر23 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
بوزنيقة: أحمد آيت سي علي يؤطر لقاء حول المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي
أحمد رباص
في إطار برنامج سلسلة اللقاءات المحلية مع الشباب ،تنظم “حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية” (حشدت) فرع بوزنيقة لقاء في موضوع ” قراءة في القانون رقم 89.15 المتعلق بالمجلس الإستشاري للشباب والعمل الجمعوي ”، من تأطير الرفيق أحمد أيت سي علي الكاتب المحلي للحزب الإشتراكي الموحد ببوزنيقة وعضو المكتب السياسي لنفس الحزب، وذلك يوم الإثنين 27 ماي 2019 إبتداء من الساعة العاشرة ليلا بمركز ديلتا 20/20 الكائن بحي عثمان بوزنيقة.

تكتسي هذه القراءة التي سوف يقوم بها الرفيق أحمد آيت سي علي أهمية بالغة لكونها عملا تأطيريا طموحا يستهدف تنوير شابات وشباب بوزنيقة وإقليم بنسليمان، سواء كانوا منخرطين في حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية أو كانوا مهتمين بتحصيل الثقافة القانونية، حول العلاقات القائمة بين الشباب والمجتمع المدني.

ولعل الأهمية إياها تستمدها القراءة من كون هذا القانون المتعلق بالمجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي، الذي تمت المصادقة عليه في الجلسة العامة التي انعقدت يوم الاثنين 24 يوليوز 2017، جاء ليغني الترسانة المغربية القانونية بمدونة جديدة تقنن عمل المجلس الاستشاري وليواكب الدينامية التي انخرطت فيها القوى الحية في بلادنا منذ البدايات الأولى لظهور هيئات المجتمع المدني كمؤسسات تسعى لتحقيق أهداف نبيلة في مجال تخصصها.

من المتوقع، إذن، أن يتحدث الرفيق أحمد آيت سي علي، عن المراحل التي قطعها هذا القانون وعن صلاحيات ومهام المجلس. سوف يقدم للحضور الكريم معلومات عن عدد الأعضاء الذين يتألف منهم، عن الأعضاء الذين يعينهم الملك وعن أولئك الذين يتم تعيينهم من قبل رئيس الحكومة باقتراح من السلطات الحكومية المعنية من ممثلي الإدارة العمومية المهتمة بقضايا الشباب والعمل الجمعوي. ومن غير المستبعد أن تشمل قراءته سائر المقتضيات التشريعية والتنظيمية التي يحفل بها هذا القانون الجديد.

في تصريح مباشر للموقع الإخباري للحزب الاشتراكي الموحد، قال الرفيق المؤطر إن الهدف العام من النشاط هو اطلاع الشباب على مستجدات هذا القانون تقديم قراءة في مضامينه ومقتضياته، وهل فعلا هذا المجلس جاء لاحتواء قضايا الشباب أم العكس؟

رابط مختصر